رحلة صناعة المال ,

ما هو الدروبشيبنغ؟ مواصفاته و عيوبه و خطوات العمل به

ما هو الدروبشيبنغ؟ مواصفاته و عيوبه و خطوات العمل به

ما هو الدروبشيبنغ؟ مواصفاته و عيوبه و خطوات العمل به

الدروبشيبنغ هو أحد أهم استراتيجيات البيع عبر الانترنت و أكثرها شهرة في التجارة الإلكترونية، حيث يتلقى متجرك الالكتروني طلب الشراء من العميل ليقوم طرف ثالث (المورد عادة) بإدارة عملية البيع بشكل كامل مع العميل و ايصال المنتج إلى العنوان المطلوب نيابة عنك دون تكبد عناء و تكاليف شراء المنتج و تخزينه.

طريقة عمل نظام الدروبشيبنغ

تكمن أهمية الدروبشيبنغ على فكرة مفادها أنك لا تحتفظ بمخزون للمنتجات لديك أو حتى بشراء المنتجات مسبقاً، بمجرد أن يقوم المشتري بعمل طلب شراء لأحد المنتجات المعروضة بمتجرك الإلكتروني، يقوم المتجر بناءاً عليه بعمل طلب شراء من طرف ثالث، حيث يقوم الطرف الثالث (تاجر جملة أو متجر آخر كبير أو مصنع) بشحن المنتج مباشرة للمشتري، و يكون بذلك متجرك الالكتروني مجرد وسيط، بين العميل (المشتري) و التاجر بالجملة أو المصنع، و بالتالي الأرباح تكون هنا عبارة عن الفرق بين ثمن البيع و ثمن الشراء.

دعونا نضرب مثالاً لكي تتضح الصورة أكثر، يقوم العميل بداية بطلب شراء من متجرك الالكتروني لمنتج معروض بسعر 300$ ليقوم بعدها المتجر الالكتروني بتحويل الطلب إلى المورد مالك المنتج الحقيقي و تسديد ثمن المنتج له و ليكن 250$، ليقوم بعد ذلك المورد بشحن المنتج إلى عنوان العميل بشكل مباشر، لتتم بذلك العملية بحصولك على ربح 50$ فرق السعر بين ما سدده العميل لمتجرك و ما سددته أنت إلى المورد.

أهم مواصفات العمل بنظام الدروبشيبنغ

في هذا المقال لن نتحدث عن مميزات الدروبشيبنغ بشكل مفصل، بل سنتحدث عن المواصفات التي تحدد شكل و طبيعة هذا النوع من العمل عبر الانترنت و التي جعلته أحد أهم و اشهر استراتيجيات انظمة العمل في التجارة الالكترونية.

1. ليس عليك بالضرورة إمتلاك متجر إلكتروني لتبدأ في الدروبشيبنغ

هناك الكثير من المسوقين الذين يستخدمون المتاجر الإلكترونية المشهورة، كمنصة بديلة لعرض المنتجات، مثلاً يمكنك إستخدام متجر eBay كمنصة لعرض منتجات من علي اكسبريس بطريقة دروبشيبنغ.

فعندما يقوم زائر ايباي بمشاهدة منتجك و عمل طلب شراء، تقوم أنت بدورك بعمل طلب شراء من علي اكسبريس، ليصل المنتج على عنوان المشتري.

أيضاً يمكنك استخدام مواقع التواصل الاجتماعي كمنصة لعرض المنتجات.

2. متجرك لا يلعب دور رئيسي في عملية التجارة، و إنما هو مجرد وسيط فقط.

الأعمدة الرئيسية التي تقوم عليها التجارة هي المصنع الذي يقوم بعملية الإنتاج، و تاجر الجملة الذي يشتري من المصانع من أجل إعادة البيع لمتاجر التجزئة، و تاجر التجزئة الذي يقوم بالبيع المباشر للمستهلك (و هذا يمثل أغلب أنواع المتاجر الإلكترونية على الإنترنت بشكل عام).

بعملك في الدروبشيبنغ فمتجرك الإلكتروني يكون مجرد قناة تصل المستهلك بالتاجر أو المصنع الذي يوفر خدمة الدروبشيبنغ.

3. الدروبشيبنغ لا يحتاج إلى الكثير من رأس المال

كصاحب متجر دروبشيبنغ، سوف تقوم بعملية الشراء من تاجر الجملة بعد استلامك طلب الشراء من المستهلك، فهنا ليس عليك الاحتفاظ بأي مخزون. هذا الأمر لن يجعلك تحتاج إلى رأس مال كبير لكي تبدأ، و لكن هذا بالطبع لا يعني أنه ليس هناك مصاريف خاصة بإنشاء المتجر الإلكتروني، و مصاريف تسويقية يجب عليك وضعها في الاعتبار.

4. الدروبشيبنغ يمثل عملية خفية تماماً بالنسبة للمشتري

متجرك الخاص هو الواجهة التي سيتعامل معها المشتري، و من المفترض أن يصل المنتج للمشتري و على غلافه اسم متجرك و شعاره، المشتري في الدروبشيبنغ لن يعلم أي شيء خاص بتاجر الجملة صاحب المنتج، فعملية البيع بالنسبة له تكون من متجرك الذي لا يعرف غيره، و إن واجهته أي مشكلة سوف يلجأ إليك أنت لحلها.

5. ليس عليك بالضرورة الاعتماد على مصدر واحد للمنتجات

في الدروبشيبنغ يمكنك عرض آلاف المنتجات من مصادر مختلفة تماماً هذا يمثل ميزة في غاية الأهمية، فالتنوع في المنتجات سوف يجذب المزيد من المشترين، و يساعد على تحقيق عمليات بيع أكثر، و لكن على الجانب الآخر تنوع مصادر المنتجات ربما يكون سبباً في عدم ارتياح المشتري.

مثلاً: في حالة قام المشتري بشراء منتجين في وقت واحد، و لكن من مصدرين مختلفين، هذا سيجعله يتوقع منطقياً وصولهم في وقت واحد، لأنه يفترض أنهم من متجرك مباشرة). كصاحب متجر دروبشيبنغ عليك توقع ذلك و الاستعداد له.

6. الدروبشيبنغ جعل عملية التجارة الإلكترونية في غاية السهولة و السرعة

الفكرة البسيطة التي يقوم عليها دروبشيبنغ، تتيح الفرصة لأي شخص ببعض المهارات البسيطة من الدخول في عالم التجارة الإلكترونية، هذا يمثل ميزة بالنسبة لك، و لكنه ميزة لجميع منافسينك أيضاً، و من ثم يؤدي هذا إلى ارتفاع مستوى المنافسة بدرجة كبيرة في الدروبشيبنغ. و هذا يترتب عليه حتمية خفض هامش الربح للحصول على مبيعات جيدة.

أهم عيوب نظام الدروبشيبنغ

سنلخص باختصار شديد أهم تحديات نظام العمل بالدروبشيبنغ بثلاث نقاط و هي:

  • لا يمكن التحكم بجودة المنتج و السبب بالطبع هو عدم امتلاكك له، فمن الممكن أن يكون المنتج رديء الصنع و هذا سوف يزعج عملائك و يسبب لك مشاكل و طلبات كثيرة لاعادة المنتج و استرجاع الأموال.
  • نسبة المنافسة العالية و ذلك لوجود تجار كثر يقومون ببيع نفس المنتج الذي اخترته و من نفس المورد أيضاً, هذا الأمر سوف يخلق بالضرورة تنافسية على الاسعار، و الذي سيؤدي في النهاية إلى انخفاض نسبة الارباح.
  • الشحن البطيء و المقدر في احسن الاحوال 10 ايام كي يصل المنتج إلى العنوان المطلوب و هذا من الصعوبة بالشيء الكثير عند منافسة المتاجر الاكترونية المحلية العاملة بنظام تخزين المنتجات التي تقدم خدمات التوصيل السريع إلى عملائها.

خطوات البدء بالعمل بنظام الدروبشيبنغ

في هذا الجزء سوف نتناول معاً خطوات البدء في الدروبشيبنغ، و يمكنك أيضاً اعتبارها العوامل أو العناصر التي تحتاجها من أجل البدء في الدروبشيبنغ.

1. اختيار نوع محدد من المنتجات لبيعها بطريقة دروبشيبنغ

 “النجاح أونلاين لا يتحقق لأولئك الذين يريدون كل شيء”

معنى هذا أنه لكي تنجح في الربح من الدروبشيبنغ فعليك التخصص في نوع معين من المنتجات. نعم فكرة حرية اختيار المنتجات فكرة مغرية في عالم الدروبشيبنغ، و لكن فكرة امتلاك علامة تجارية متخصصة و مشهورة بنوع معين من المنتجات هي مفتاح مهم جداً في نجاحك.

2. بناء متجر إلكتروني

هناك الكثير من الحلول و الخيارات المتاحة لإنشاء متجر إلكتروني، تختلف هذه الحلول فيما بينها وفقاً للتكلفة و السهولة، و لكن يمكن الاعتماد على أي منها لإنشاء متجر إلكتروني بغرض الدروبشيبنغ.

3. التعاقد مع موردين الدروشيبنغ

هذه نقطة في غاية الحساسية و الأهمية. هناك الكثير من الموردين الذين يعملون بطريقة دروبشيبنغ، و الذين ربما يكونوا تجار جملة، أو متاجر كبيرة، أو مصانع.

عليك أن تحدد اختياراتك هنا بدقة و وفقاً لظروفك الخاصة، و منها السوق المستهدفة (البلد التي تود بيع منتجاتك بها)، و هل المورد يسمح بشحن المنتجات لها أم لا، و منها أيضاً طبيعة المنتجات التي تود بيعها، و بالطبع الأسعار التي يوفرها لك الموردين.

4. ضبط وسيلة الدفع للمشترين و للموردين

في حالة العمل في مجال دروشيبنغ، عليك ضبط وسيلة الدفع بالنسبة للمشترين من متجرك، و عليك أيضاً تحديد الوسيلة التي ستدفع بها للموردين.

في هذه النقطة هناك الكثير من الخيارات أيضاً، و أهمها الدفع عن طريق باي بال (Paypal)، فهي من ناحية وسيلة دفع مقبولة لغالبية الموردين، و من ناحية أخرى يمكنك ضبطها بسهولة على متجرك الإلكتروني لكي تكون وسيلة استقبال الأموال من المشترين.

5. إنشاء خطة تسويقية و بناء علامة تجارية لمتجرك

نجاحك في الدروبشيبنغ يعتمد بشكل كبير على نجاحك في التسويق، و العمل على إشهار متجرك بين المشترين المحتملين. هذا يتضمن عمل حملات إعلانية على السوشيال ميديا و على جوجل ادس، أيضاً يجب الانتباه هنا أن التسويق يبدأ من حيث تحديد الأسعار، و الاستهداف المدروس للسوق الأنسب…الخ.